Untitled Document

 

ابحث في الارشيف

أنباء اليوم today

 
 

رئيس التحرير /فرات البسام


تحطم طائرة تدريب للقوات الجوية الباكستانية ونجاة قائدها

 
الرئيسية | مقالات | تحقيقات | لقاءات | هموم الناس | هيئة التحرير | اتصل بنا

users login cp

ريم عبدالله الحمادي
وعود بريئة
بتاريخ : الإثنين 25-07-2016 05:10 مساء

من سنين وانا ابيج وتبيني  ماكان مهرج علي يغلا

 

مدام ابيج وتبيني

 

احط الفلس فوق الفلس      وا سامر لوعة حنيني

 

واقول بتنتظرني دهر         مدام ابيها وتبيني

 

كلمات كتبها بقلبه الصغير ولم يكن يعلم ماتخفيه الاقدارعنه حينها...

 

ما اكثر الوعود وما اقساها-ما امرها وما احلاها تلك التي قطعناها انا وهو عندما كنا صغارا

 

براءة الطفولة تحكيها قصص ابتساماتنا وشقاوتنا الجميلة

 

تواعدنا باللعب سويا وان نظل للابد سويا

 

تواعدنا ان لايفرقنا احد وان يظل قلبينا معا للابد

 

ناكل المثلجات،نلعب الكره،نضرب بعضنا البعض نبكي ونضحك

 

ولكننا نسينا ان نتواعد على ان نكبر معاَ--

 

تواعدنا كسيف خذل صاحبه tظل في غمده كأن لم يكن من الاصل

 

تلك كانت بضع سنوات من عمرنا الطفولي ذو العشر سنوات

 

وعدته بأن احبه فكان حبي له انانيا فلم أكن اسمح له باللعب مع غيري فقد منعته عن لعب الكره مع اي من بنات الحي،وهو قد عبر بحبه لي باكتفاءه ان يرفض دعوات الصبيه  بلعب الكره معهم .

 

نعم لقد فرضت سيطرتي العنكبوتية عليه ووقع في شباك انانيتي الطفولية

 

حينها تاكدت انني ملكه متربعة على عرش قلبه الصغير...ولا احد سواي

 

كبرنا وكبرت وعودنا معنا،لم نكن حينها ندرك معناها ولم نكن نعلم اي شي

 

كنت اعشق لعب كره القدم معه ولطالما ما عشقت تسديداته القوية على جسدي ،فقد كنت اتلقى ضربات تسديداته بكل لذه ومتعه وكأنني اتذوق مراره حبه من قوة الالم،ففي كل تسديده اتلقاها اشعر بصفعات حبه على خدي الموردين والتقاها بكل صدر رحب،كنت اعلم ان قوتها دليل حب وولع،وماكان ليعبر باقوى من ذلك

 

اما انا فقد اكتفيت ان اعبر له عن حبي له بطريقتي الخاصه فعندما يغضبني ومااكثر مايغضبني لشدة حساسيتي تجاه اي موقف  وهي ان انقض على شعره الطويل واسحبه بشده وهو يتلقى مني ضربات وركلات لايعلم حينها ان كان يتلقاها من بنت او ولد...

 

وفجأة تهاوت كل الوعود

 

وتهدمت حوائط ذكرياتي معه

 

وطويت صفحات ايامي كطي سنة في ساعة

 

منعوة عني،رفضوا دخوله منزلي لارافقه للعب،امسكوة بشده وكأنني قد رأيت يديه مكبلتين عني

 

ابعدوة ابعدوة وقالوا ان الولد كبر

 

فقلت انا ايضا كبرت

 

وخلف جوابي دموع تنهمر ... لم يعلموا ماكان في القلب مستتر

 

هو قد كبر واصبح رجل سبقني بأشواط، تركني اقلب صفحات ايامي بمفردي

 

موج يلطمني وموج يعلمني

 

 وموج يصفعني وموج يغرقني...

 

تلك هي مااصبحت عليه ايامي من دونه

 

اما انا فلم اكن اعلم عنه شيئا سوى انه قد اصبح رجل

 

ومضت 8 سنوات بقساوتها اما حلاوتها فقد امتزجت بمر قسوتها فلم اعد اميز الحلو من المربعده

 

لقد تساوت في عيناي كل الامور،وظلت وعودنا تتطاير كوريقات ذرتها نسمات خريف قاحل لم ينبت به شجر ولا زهر...

 

طرق باب منزلي ووالدته  

 

ومضت 8 سنوات بقسوتها اما حلاوتها فقد امتزجت بمر قسوتها فلم اعد اميز الحلو من المر بعده

 

لقد تساوت في عيناي كل الامور،وظلت وعودنا تتطاير كوريقات ذرتها نسمات خريف قاحل لم ينبت به شجر ولا زهر...

 

طرق باب منزلي مع والدته طالبا يدي من والدي ،فماكان منهما الا الرفض

 

قلت: لماذا؟

 

حينها فقط اخبروني انني محجوزة  للزواج من ابن عمي ...

 

هنا تساقطت كل الوعود كوريقات زهور بالية

 

وتحت مسمى وعود بريئة حكموا على قلبينا  بقسوة الاحكام الابوية والمستبدة ذلك  الحكم الذي علمني ان لا اقطع وعدا في حياتي ،لانني لا اعلم مايخفيه لي القدر، احكام دنيوية قضت على وعود كل قلب قد نبض بالحب يوما ،نهاية كانت كاغلب نهايات العشق الطفولية الخالدة.

 

وعد يخذل صاحبه

 

حب يحكم علية بالفراق

 

حكم دنيوي قاس يعيشه اغلب العشاق.

.......................................................................................................................

طباعة الخبر  ارسال الخبر الى صديق
الزيارات : 247 | التعليقات : 0

المقالات و التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة بل عن رأي كتابها

المشاركة السابقة : المشاركة التالية
إضافة تعليق سريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

themes/hameed-style/homefac2.jpg

 

مـقـالات الـيـوم

صفحة جديدة 2

 

الاستفتاء

هل انت مع انشاء برلمان اعلامي عربي يحمى الاعلام والاعلاميين والشعوب العربية من الهجمات الخارجي
نعم
لا
اود معرفة المزيد

نتائج التصويت
الأرشيف

للأتصال بنا :

 

 السعودية مكتب وفاكس 0096638255665  -  الكويت:0096597446292 - العراق: 009647811594488 - فلسطين : 00970598292803 - الجزائر : 00213770803427

او عبر البريد الالكتروني :anba_alyoum@hotmail.com

 

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة أنباء اليوم © 2012

 Powered by arabportal